الرئيسيةس .و .جالأعضاءالتسجيلدخول


شاطر | 
 

  ما اروع ان نحاول ادخال السعاده الى قلب من حولنا ---- قصه حقيقيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
♣تـآلين آرثـر♣
نــائبة المديرة
نــائبة المديرة
avatar

انثى
اسمي الحقيـقي<~ : تالين
عدد المساهمات : 673
نقاط العضوات : 17013
سمعتــي في المنتدى : 6
تاريخ التسجيل : 10/12/2010
العمر : 22
هوآياتـي<~ : النت
المزاج : هادئ

مُساهمةموضوع: ما اروع ان نحاول ادخال السعاده الى قلب من حولنا ---- قصه حقيقيه   الخميس ديسمبر 16, 2010 5:47 am


ما أروع أن نـُسعد الآخرين ,,, قصة واقعية




-
في أحد المستشفيات كان هناك مريضان هرمين في غرفة واحدة. كلاهما معه مرض
عضال. أحدهما كان مسموحاً له بالجلوس في سريره لمدة ساعة يوميا بعد العصر.
ولحسن حظه فقد كان سريره بجانب النافذة الوحيدة في الغرفة. أما الآخر فكان
عليه أن يبقى مستلقياً على ظهره طوال الوقت ..





كان
المريضان يقضيان وقتهما في الكلام ، دون أن يرى أحدهما الآخر، لأن كلاً
منهما كان مستلقياً على ظهره ناظراً إلى السقف. تحدثا عن أهليهما ، وعن
بيتيهما ، وعن حياتهما ، وعن كل شيء ..







- وفي
كل يوم بعد العصر، كان الأول يجلس في سريره حسب أوامر الطبيب، وينظر في
النافذة، ويصف لصاحبه العالم الخارجي. وكان الآخر ينتظر هذه الساعة كما
ينتظرها الأول، لأنها تجعل حياته مفعمة بالحيوية وهو يستمع لوصف صاحبه
للحياة في الخارج ..





ففي الحديقة كان هناك بحيرة كبيرة
يسبح فيها البط. والأولاد صنعوا زوارق من مواد مختلفة وأخذوا يلعبون فيها
داخل الماء. وهناك رجل يؤجِّر المراكب الصغيرة للناس يبحرون بها في
البحيرة. والجميع يتمشى حول حافة البحيرة. وهناك آخرون جلسوا في ظلال
الأشجار أو بجانب الزهور ذات الألوان الجذابة. ومنظر السماء كان بديعاً
يسر الناظرين ..







- وفيما يقوم الأول بعملية
الوصف هذه ينصت الآخر في ذهول لهذا الوصف الدقيق الرائع. ثم يغمض عينيه
ويبدأ في تصور ذلك المنظر البديع للحياة خارج المستشفى ..







-
وفي أحد الأيام وصف له عرضاً عسكرياً. ورغم أنه لم يسمع عزف الفرقة
الموسيقية إلا أنه كان يراها بعيني عقله من خلال وصف صاحبه لها ..







-
ومرت الأيام والأسابيع وكل منهما سعيد بصاحبه. وفي أحد الأيام جاءت
الممرضة صباحاً لخدمتهما كعادتها، فوجدت المريض الذي بجانب النافذة قد قضى
نحبه خلال الليل. ولم يعلم الآخر بوفاته إلا من خلال حديث الممرضة عبر
الهاتف وهي تطلب المساعدة لإخراجه من الغرفة. فحزن على صاحبه أشد الحزن.







-
وعندما وجد الفرصة مناسبة طلب من الممرضة أن تنقل سريره إلى جانب النافذة.
ولما لم يكن هناك مانع فقد أجابت طلبه. ولما حانت ساعة بعد العصر وتذكر
الحديث الشيق الذي كان يتحفه به صاحبه انتحب لفقده. ولكنه قرر أن يحاول
الجلوس ليعوض ما فاته في هذه الساعة. وتحامل على نفسه وهو يتألم، ورفع
رأسه رويداً رويداً مستعيناً بذراعيه، ثم اتكأ على أحد مرفقيه وأدار وجهه
ببطء شديد تجاه النافذة لينظر العالم الخارجي. وهنا كانت المفاجأة!!. لم
ير أمامه إلا جداراً أصم من جدران المستشفى، فقد كانت النافذة على ساحة
داخلية.







- نادى الممرضة وسألها إن كانت هذه هي
النافذة التي كان صاحبه ينظر من خلالها، فأجابت إنها هي!! فالغرفة ليس
فيها سوى نافذة واحدة. ثم سألته عن سبب تعجبه، فقص عليها ما كان يرى صاحبه
عبر النافذة وما كان يصفه له.







- كان تعجب
الممرضة أكبر، إذ قالت له: ولكن المتوفى كان أعمى، ولم يكن يرى حتى هذا
الجدار الأصم..!!! ولعله أراد أن يجعل حياتك سعيدة حتى لا تُصاب باليأس
فتتمنى الموت.





* * *




* ألست تـُسعد إذا جعلت الآخرين سعداء؟



- إذا جعلت الناس سعداء فستتضاعـف سعادتك، ولكن إذا وزعـت الأسى عـليهم فسيزداد حزنك.




-
إن الناس في الغالب ينسون ما تقول، وفي الغالب ينسون ما تفعل، ولكنهم لن
ينسوا أبداً الشعور الذي أصابهم من قِبلك. فهل ستجعلهم يشعرون بالسعادة أم
غير ذلك.





- وليكن شعارنا جميعا وصية الله التي وردت في القرآن الكريم:

(وقولوا للناس حسناً)


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
♣تـآلين آرثـر♣
نــائبة المديرة
نــائبة المديرة
avatar

انثى
اسمي الحقيـقي<~ : تالين
عدد المساهمات : 673
نقاط العضوات : 17013
سمعتــي في المنتدى : 6
تاريخ التسجيل : 10/12/2010
العمر : 22
هوآياتـي<~ : النت
المزاج : هادئ

مُساهمةموضوع: حالتين مختلفتين   الخميس ديسمبر 16, 2010 5:56 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

القصة الأولى

رجل
مسن تجاوز التسعين من العمر فأصبح في بعض الأحيان يفقد وعيه ويفقدالذاكرة
وتعود .. لقد قام بتزويج أبنائه الثلاثة وأسكنهم في نفس البيت ولكن كانت
زوجات أبناءه قد تضايقوا من وجود هذا الأب ..فوضع زوجات الأبناءخطة لطرد
هذا الأب وأقنعا الأزواج بالذهاب به إلى دار العجزة وفعلاً استجاب هؤلاء
الأبناء وذهبوا بوالدههم إلى دار العجزة.

وقالوا للمسؤلين : إن هذا الرجل وجدناه في الطريق ونريد أن نكسب الأجر فنضعه عندكم فى دار العجزة.

رحبت دار العجزة بهذا الأمر على أنه فعلا رجلا في الطريق ليس له أحد إلا هؤلاء جائوا به إلى هذا المكان .

قالوا للبواب المسئول : إذا مات هذا الرجل فهذا رقم البيت ورقم الجوال فاتصل علينا.

ما هي إلا أيام وتعود الذاكرة إلى هذا الأب وينادي أبناه يا فلان احضروا لي ماء أريد أن أتوضأ .

جاء المسئول والممرضين عند هذا الأب الكبير قالوا : أنت في دار العجزة.

قال : متى أتيت إلى هنا ؟
قالوا : أتيت في يوم كذا وذكروا أوصاف الأبناء الذين جاءوا به .

قال هؤلاء أبنائي ورفع يديه ودعاء عليهم.. اللهم كما فعلوا بي هذا الفعل اللهم أرنى وجوههم تلتهب ناراً يوم القيامة .

اللهم
أحرمهم من الجنة يارب العالمين وينادي المدير المسئول ويكتب جميع عقاراته
وأملاكه وقفاً لهذه الدار ولم يتحمل هذه الصدمة وتوفي مباشره . فرح
الأبناء بعدما أتصل عليهم هذا البواب فجائوا فرحين ولكن تفاجؤا أن والدهم
قد كتابةكل شىء يمتلكه وقفا لدار العجزة ويجب عليهم أن يخرجوا من هذه
الشقق التي كانوا يسكنون فيها هذا في الدنيا قبل الآخرة


القصة الثانية


كان
هناك رجل عليه دين ,وفي يوم من الأيام جاءه صاحب الدين وطرق عليه
البابففتح له أحد الأبناء فاندفع الرجل بدون سلام ولا احتراموأمسك بصاحب
الدار وقال له :اتق الله وسدد ما عليك من الديون فقد صبرت عليك أكثر من
اللازمونفذ صبري ماذا تراني فاعل بك يا رجل؟!.وهنا تدخل الابن ودمعة في
عينيه وهو يرى والده في هذا الموقفوقال للرجلكم على والدي لك من الديون
,قالأكثر من تسعين ألف ريال.فقال الابن :اترك والدي واسترح وأبشر
بالخير،ودخل الشاب إلى غرفته حيث كان قد جمع مبلغا من المالقدره سبعة
وعشرون ألف ريال من راتبه لشراء مستلزمات زواجه الذي ينتظرهولكنه آصر أن
يفك به ضائقة والده ودينه و جاء بمال وقال للرجل:هذه دفعة من دين الوالد
قدرها سبعة وعشرون ألف ريالوسوف يأتي الخير ونسدد لك الباقي في القريب
العاجل إن شاء الله.هنا بكى الأب وطلب من الرجل أن يعيد المبلغ إلى ابنه
فهو محتاج لهولا ذنب له في ذلك فأصرّ الشاب على أن يأخذ الرجل
المبلغ.وودعه عند الباب طالبا ًمنه عدم التعرض لوالده و أن يطالبه هو
شخصياً ببقية المبلغ.ثم تقدم الشاب إلى والده وقبل جبينه وقال يا والدي
قدرك أكبر من ذلك المبلغوكل شيء يعوض إذا أمد الله عمرنا ومتعنا بالصحة
والعافيةفأنا لم أستطع أن أتحمل ذلك الموقف ,ولو كنت أملك كل ما عليك من
دين لدفعته لهولا أرى دمعة تسقط من عينيك على لحيتك الطاهرة.وهنا احتضن
االأب ابنه و أجهش بالبكاء و أخذ يقبله ويقولالله يرضى عليك يا ابني
ويوفقك ويحقق لك كل طموحاتك.وفي اليوم التالي وبينما كان الابن منهمكاً في
أداء عمله الوظيفيزاره أحد الأصدقاء الذين لم يرهم منذ مدةوبعد سلام وسؤال
عن الحال والأحوال قال له ذلك الصديقيا أخي أمس كنت مع أحد كبار رجال
الأعمالوطلب مني أن أبحث له عن رجل مخلص وأمين وذو أخلاق عاليةولديه طموح
وقدرة على إدارة العملوأنا لم أجد شخصاً أعرفه تنطبق عليه هذه الصفات إلا
أنتفما رأيك أن نذهب سوياً لتقابله هذا المساء. فتهلل وجه الابن بالبشرى
وقال:لعلها دعوة والدي وقد أجابها الله فحمد الله كثيراً ,وفي المساء كان
الموعد فما أن شاهده رجل الأعمال حتى شعر بارتياح شديد تجاهه وقال :هذا
الرجل الذي أبحث عنه وسأله كم راتبك؟فقال:ما يقارب الخمسة ألاف ريال.فقال
له:اذهب غداً وقدم استقالتك وراتبك خمسة عشر ألف ريال،وعمولة من الأرباح
10% وراتبين بدل سكن وسيارة ,وراتب ستة أشهر تصرف لك لتحسين أوضاعك.وما أن
سمع الشاب ذلك حتى بكى وهو يقولابشر بالخير يا والدي.فسأله رجل الأعمال عن
سبب بكائه فحدثه بما حصل له قبل يومين،فأمر رجل الأعمال فوراً بتسديد ديون
والده،وكانت محصلة أرباحه من العام الأول لا تقل عن نصف مليون ريال.


وفي
الصحيحين من حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال:سألت رسول الله صلى
الله عليه وسلم :أي الأعمال أحب إلى الله؟قال الصلاة على وقتها،قلت:ثم
أي؟قال:ثم بر الوالدين،قلت:ثم أي؟قال:ثم الجهاد في سبيل الله ).


إذاأعجبك
الموضوع فلا تقل شكـراًبل قل اللهم اغفر له ولوالديه ولمن تحب ما تقدم من
ذنبهم وما تأخروقِهم عذاب القبر وعذاب النارو أدخلهم الفردوس الأعلى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Dαиģeяous giяl =p
نــائبة المديرة
نــائبة المديرة
avatar

انثى
اسمي الحقيـقي<~ : نَورھٓﮧ̉♥!
عدد المساهمات : 6662
نقاط العضوات : 19096
سمعتــي في المنتدى : 24
تاريخ التسجيل : 19/05/2012
المكان المفضل<~ : آيً مڪَآنً آرتآححَ لھٓﮧ̉ !
هوآياتـي<~ : آلتصميمَ وڪَيذآ
المزاج : ڪَويسَسَ̉ ♥!

مُساهمةموضوع: رد: ما اروع ان نحاول ادخال السعاده الى قلب من حولنا ---- قصه حقيقيه   الإثنين يوليو 09, 2012 8:38 pm

يعآفييكَ ربيَ علىَ الطرححَ -
بآرركَ اللهَ فيكَ وآسعدككَ =$

.....آلتـوقـيع.....
*مع الأيام سَ أرحل فعذراً .. لمن أزعجتهه ♡̷̷̷̷̷̷̷♡̷̷̷̷̷̷̷ ! !
إنقطآأعَ .. -
Şyắτ | Tuм̝βLΓ| ẴŞЌ.Fм̃̾ | м̝sn


[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ما اروع ان نحاول ادخال السعاده الى قلب من حولنا ---- قصه حقيقيه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
♥ لُُــؤْلـّْـ.،.ــؤاتًّ الانًّمـ][ــي ♥ :: مسجد لؤلؤات الانمي :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» إذا ضاقت بكـ الدنيا,,
السبت أبريل 22, 2017 12:32 pm من طرف Princess of LOve

» كيكة هريسة جوز الهند
السبت أبريل 22, 2017 12:29 pm من طرف Princess of LOve

» كل عام وأنتي بخير هنوودة لميلادك ال18
الثلاثاء سبتمبر 01, 2015 12:55 am من طرف الدموع البريئة

» عودة بعد اربع اعوام
الأحد أغسطس 23, 2015 1:24 pm من طرف زهرة الكرز

» تهنئة الى العضوة اسيرة البراءة
الخميس ديسمبر 18, 2014 12:02 pm من طرف الدموع البريئة

» Ask & Answer
الجمعة يوليو 11, 2014 6:19 am من طرف Princess of LOve

» ورقة بيضاء ... ما ستكتب فيها ؟؟؟
الجمعة يوليو 11, 2014 6:15 am من طرف Princess of LOve

»  من1 الى 5 وتهدي عضوة..
الجمعة يوليو 11, 2014 6:10 am من طرف Princess of LOve

» فؤائد المشي نصف ساعه
الجمعة يوليو 11, 2014 6:09 am من طرف Princess of LOve

» ^^??ايــــــه يــــقرب لـــــيك هـــالاســــم؟؟ ^^
الخميس يوليو 10, 2014 8:00 am من طرف Princess of LOve

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع